القائمة الرئيسية

الصفحات

شركة أبل تعمل على تطوير محرك البحث ليكون بديلاً لجوجل

تنوي شركة ابل في أمريكا الشمالية إنشاء محرك بحث جديد خاص بها على الإنترنت ليكون بديل افضل لي جوجل و أقل اعتمادًا على محرك البحث في جوجل. ووفقاً لصحيفة فاينانشيال تايمز فإن الشركة التي يقودها تيم كوك تعكف بالفعل على إعداد بديل لمحرك البحث من جوجل، والذي يشكل الخدمة الافتراضية على جهاز الآيفون.

  شركة أبل تعمل بالفعل بإعداد بديل لمحرك بحث جوجل ، وهو الخدمة الافتراضية على جهاز ايفون . وسوف يؤثر في خفض العقود مع شركة جوجل على الشركتين الأميركيتين، وبهذه الطريقة، تكثف أبل جهودها لتطوير محرك البحث الخاص بها، والقادرة على منافسة 'Google.com'. ويعتبر إنشاء محرك البحث الخاص به تقدما هاما في التنمية الداخلية لشركة أبل "وقد يشكل أساس هجوم أكثر اكتمالا ضد جوجل"، على حد قول مؤسسة (فورت)، التي تستشهد بمصادر الصناعة.

ورغم أن شركة أبل تنطوي على مشاريعها الداخلية في سرية كبيرة، فإن المصادر المذكورة تشير إلى وجود أدلة تشير إلى أنها تعمل على بناء منافس لمحرك البحث الأكثر شهرة في العالم.

في عام 2018، استأجرت شركة ابل رئيس قسم البحث من جوجل، جون جياناندريا، لزيادة قدرة الشركة على الابتكار في مجال الذكاء الاصطناعي وتحسين تطبيق Siri المساعد الافتراضي. ولكن الحقيقة هي أن وصول جياناندريا إلى أبل يمثل استيعاب ثماني سنوات من الخبرة في العمل على تطوير 'Google.com'.

وسوف يؤثر خفض العقود في نهاية المطاف على الشركتين في أميركا الشمالية، حيث تشير التقديرات إلى أن نصف حركة مرور محرك بحث جوجل تأتي من طرازات آي فون.

تعليقات